همسة لابنة هاشم

Author: فاتن دراوشة /


سَنُسْمِعُ كُلَّ مَنْ في الأرْضِ صَرْخَتَنا
لِيَهْجَعَ صَدْرُكِ الذّاوي
مِنَ الأحْزانِ والغَمِّ
وَلَنْ نَنسى شُواظَ الصّخْرِ في رِئَتَيْكِ
كَيْفَ غَدا
سَديمًا تَرْتَجيهِ الشّمسُ
كَيْ تَذرو
ملامِحَ وَجْهِهَا المكروبِ
في طَيّاتِ أقبِيَتِهْ
وَكَيفَ جَعَلْتِ مِنْ كَفّيْكِ غالِيَتي
طَريقًا لاكتِشافِ النّورْ
ومزرعَةً
تضمّ سنابِلَ الأملِ
أيا غَزّة
أيا جرحًا
بِمِلْحِ الرّوحِ نَفْرِكُهُ
لِيَعْصِرَنا
كما اللّيمونِ آلامًا
وَيَنْحتَ في صُروحِ وَريدِنا قَرْحًا
يُخَلِّدُ آهَةً ظَمْأى
عَلى شَفَتَيْكِ سَيِّدَتي

0 التعليقات:

إرسال تعليق

This template is brought to you by : allblogtools.com | Blogger Templates